وأذكر أنه في اليوم الخامس شعرت ان الحجر وراء ظهري اصبح جبالا، ولكن كان الشغف الشديد - للوصول إلى النهاية. أنا أثبت قيمتي لنفسي. وحتى الطقس طوال الوقت كان على جانبي، كان حارا ومشمسا.
بعد رمي الحجر شعرت في قلبي الهدوء. أدركت أنني قدرت ان افعل ذلك.